أردوغان غير راض عن الإجراءات الأميركية بشأن “المنطقة الآمنة”

img

عبر الرئيس التركي رجب طيب أردوغان مجددا عن عدم رضاه من الإجراءات الأميركية بشأن “المنطقة الآمنة”” المزمعة شرقي نهر الفرات في سوريا.

وقالت الرئاسة التركية إن أردوغان بحث هاتفيا مع نظيره الأميركي دونالد ترامب،أمس الأحد، مسألة “المنطقة الآمنة” في سوريا.

وجاء الاتصال بعد يوم من إعلان أردوغان أن توغلا تركيا في شمال شرق سوريا بات وشيكا بعدما اتهمت أنقرة بتعطيل جهود إقامة “منطقة” آمنة هناك معا.

وأضافت الرئاسة أن أردوغان عبر خلال الاتصال عن عدم ارتياح تركيا للإجراءات العسكرية والأمنية الأميركية “التي لم تحقق ما يوجبه اتفاق بين البلدين” بهذا الصدد.

وأكد أردوغان مجددا على ضرورة أن تقضي المنطقة الآمنة على ما أسماها “التهديدات” التي تمثلها وحدات حماية الشعب الكردية، وأن تهيء الظروف لعودة اللاجئين السوريين.

وذكرت الرئاسة أن الزعيمين اتفقا على اللقاء في واشنطن الشهر المقبل بناء على دعوة ترامب.

الكاتب كريمة سلامي

كريمة سلامي

مواضيع متعلقة

اترك رداً