فشل بمجلس الأمن ورفض أوروبي لموقف واشنطن من “الاستيطان”

img

أكدت الدول الأوروبية في مجلس الأمن، وهي بريطانيا وفرنسا وألمانيا وبلجيكا وبولندا، أن موقفها إزاء الأنشطة الاستيطانية الإسرائيلية واضح ولم يتغير، وأن هذه الأنشطة غير شرعية بموجب القانون الدولي، في حين فشل مجلس الأمن في استصدار بيان يستنكر الموقف الأميركي الجديد الذي اعتبر المستوطنات قانونية.

وقالت هذه الدول -قبل عقد جلسة لمجلس الأمن بشأن الأوضاع في الشرق الأوسط- إن المستوطنات تقوض حل الدولتين، داعية إسرائيل إلى إنهاء جميع أنشطتها الاستيطانية.

يشار إلى أن مجلس الأمن فشل في استصدار حتى بيان صحفي ضد الموقف الأميركي الأخير الذي اعتبر أن المستوطنات في الأراضي الفلسطينية المحتلة لا تتنافى مع القانون الدولي.

كما أعلن الفاتيكان أن قرار واشنطن اعتبار المستوطنات الإسرائيلية في الضفة الغربية شرعية، يهدد بتقويض عملية السلام والاستقرار في المنطقة، مجددا دعمه لحل الدولتين.

وانتقدت رابطة الكنائس السويدية إعلان الولايات المتحدة اعترافها بالمستوطنات الإسرائيلية في الأراضي الفلسطينية، داعية للعودة إلى حل الدولتين.

من ناحية أخرى، قال وزير خارجية لوكسمبورغ، جان أسلبورن، أمس إن على الاتحاد الأوروبي الاعتراف بدولة فلسطينية بعدما عبرت الولايات المتحدة عن دعمها للمستوطنات الإسرائيلية في الضفة الغربية المحتلة.

الكاتب truenews2

truenews2

مواضيع متعلقة

اترك رداً