وزير الصناعة: مشروع الدستور يضمن سيادة الدولة على ثروات البلاد

img

قال وزير الصناعة فرحات آيت علي ابراهم، إن مشروع الدستور يضمن سيادة الدولة على الموارد الوطنية.

ووصف وزير الصناعة، خلال تجمع شعبي بولاية تيزي وزو اليوم، مشروع تعديل الدستور بالمطلب الشعبي وأن الوثيقة الحالية هي أحسن ما وصلنا إليه، في إطار إصلاح المنظومة السياسية والاقتصادية وإصلاح الانحرافات التي حدثت طيلة عشرين سنة مضت، وأنه يصون الحريات الفردية والحقوق الجماعية ويكفل الحق في تقديم المقترحات إلا الهدامة منها، والتي حددها في المواضيع التي تهدف لضرب الهوية.

وأضاف أن مشروع الدستور يضمن سيادة الدولة على الموارد الطبيعية وثروات البلاد وعدم التفرقة بين القطاعين العام والخاص.

من جهة ثانية تفقد آيت علي ابراهم خلال زيارة العمل التي قادته لولاية تيزي وزو عدة مصانع بالولاية، بداية من مصنع النسيج “جتاكس” ووحدة “نوميديا” التي توظف 155 عاملا وتختص بإنتاج الألبسة المهنية والألبسة الخاصة بعدة قطاعات “كالشرطة والحماية المدنية” إضافة للألبسة العادية، وإنتاج العلم الوطني.

كما زار المصنع الخاص بإنتاج البلاط “إيزرخف” بعزازقة، حيث يوفر المصنع أشكال متنوعة للخزف والبلاط بأسعار جد معقولة تصل الى أقل من النصف مقارنة مع المنتوجات المستوردة، على حد تأكيد بيان وزارة الصناعة، حيث وعد الوزير بدراسة العراقيل التي تواجه المشروع على رأسها المواد الأولية.

الكاتب truenews2

truenews2

مواضيع متعلقة

اترك رداً